البحث

حميدوش: الجزائر تخسر 442 مليون دولار يوميا بسبب إختيارها الحظر المنزلي

حوارات

حميدوش: الجزائر تخسر 442 مليون دولار يوميا بسبب إختيارها الحظر المنزلي

شارك

كشف خبير البنك الدولي، الدكتور أمحمد حميدوش، أن اقتصاد الجزائر يخسر يوميا 442 مليون دولار يوميا بسبب الحظر المنزلي المطبق في البلاد منذ 25 مارس الماضي لمواجهة انتشار كوفيد – 19 في البلاد والذي تم تمديده إلى غاية 19 أفريل الجاري، وأوضح حميدوش أن الحظر زاد من انهيار الاقتصاد بسبب توقف معظم المصانع في القطاع الخاص لغياب العمال ونقص الطلب على بعض المنتجات، ناهيك عن توقف جميع القطاعات الحساسة في البلاد كالنقل الجوي، البري والبحري وكذا قطاع البناء والأشغال العمومية بالإضافة إلى معظم الشركات في قطاع الخدمات.

ويرى الدكتور أمحمد حميدوش في حوار خص به موقع “فور دي زاد”، أن العديد من الدول إعتمدت الإدارة الإستراتيجية للأوبئة من خلال عدم الذهاب إلى الحجر مثل هونغ كونغ وتايوان وحتى سنغافورة التي لها تجربة في هذا المجال منذ الخمسينات، وبحسب خبير البنك الدولي فإن الصين تبنت الحجر الجزئي وهو نفس الأمر بالنسبة لكوريا الجنوبية التي إعتمدت الفحص الشامل والحجر إلا للحالات المؤكدة وهو نفس الإجراء الذي انتهجته كل من روسيا، سويسرا، ألمانيا، البرازيل واستراليا، مضيفا أن الحجر المنزلي بلغ لحد الساعة في العالم 3.2 مليار نسمة من بين 7.5 مليار نسمة، وبخصوص دول مثل فرنسا وايطاليا واسبانيا فيرى حميدوش أن هذه الدول واجهت الوباء بطريقة إدارة العجز مع التناقض بين الإدارة المركزية والمحلية حسب نمط الحكم في هذه الدول. 

ويؤكد خبير البنك الدولي في هذا الحوار، أن بولونيا لم تختارالحجر العام للسكان وفضلت تدابير الحماية الأساسية المتمثلة في إغلاق  الحدود وتعليق خطوط النقل الجوي والسكك الحديدية الدولية فقط مع ادخال بولونيا الفحوصات الصحية على جميع حدودها للقادمين عبر النقل البري والعزلة لمدة 14 يومًا على كل حالة مؤكدة خارج أفراد الأسرة.

وبحسب الدكتور حميدوش الذي أجرى دراسة على إقتصاد الدول العربية في ظل جائحة كورونا، فقد الزمت بولونيا أصحاب المصانع والشركات بضرورة إجبار العمال على إتباع إجراءات وقائية في أماكن العمل كإحترام شرط المسافة(1.5متر) بين العمال وبالنسبة لورش الإنتاج، فإن صاحب العمل مُلزم بتزويد العمال بمعدات الحماية كالقفازات أو توفير موزعات المطهرات، وبالنسبة للأماكن العامة يضيف المتحدث فقد ألزمت الحكومة المواطنين على الحفاظ على مسافة 2 م بين كل شخص في الأماكن التي يكثر فيها المواطنون مع حظر التوجه إلى المنتزهات والحدائق العامة، الملاعب، الشوارع والشواطئ.

ويرى خبير البنك الدولي الذي أجرى دراسة إقتصادية على الدول العربية ، أن طريقة مكافحة إنتشار جائحة فيروس كورونا لا يجب ان يكون على حساب الاقتصاد.

أميـــــن . ع

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *