البحث

إنتاج 120 ألف كاشف سريع يوميا بداية من الأسبوع المقبل

اقتصاد حكومي

إنتاج 120 ألف كاشف سريع يوميا بداية من الأسبوع المقبل

شارك

أعلن الوزير المنتدب المكلف بالصناعة الصيدلانية لطفي بن باحمد عن الشروع في إنتاج الكواشف السريعة لفيروس كورونا بداية من الأسبوع الثالث من شهر ماي الجاري من قبل منتجين جزائريين كانوا ينشطون في مجال إنتاج شرائط كشف الجلوكوز في الدم.

لطفي بن باحمد وخلال مداخلته بالإذاعة الوطنية، أكد أن “التكنولوجيا متوفرة اليوم وأن الوحدات و الآلات مستعدة و أن المستخدمين مكونين عن بعد من قبل الشركاء الصينيين وسيكونون خلال الأسبوع الثالث من شهر ماي الجاري في طور الإنتاج بطاقة 40000 كاشف / 8ساعات”.

وأضاف الوزير المنتدب لطفي بن باحمد، أن الصناعة الصيدلانية الجزائرية كانت “في الموعد” من خلال تعزيز الإنتاج المحلي للتجهيزات و الأدوية الضرورية لمواجهة الوباء، كاشفا عن متعامل جزائري سيتكفل بتقديم لفائدة 28 مستشفى مايقارب مليون لتر من الأكسجين المصنع محليا بشكل مجاني من خلال وحدتين تقعان بكل من ورقلة والأغواط.

وبخصوص الأقنعة الطبية، كشف لطفي بن باحمد عن اجتماع متوقع خلال الأسبوع المقبل مع منتجي الأقنعة الطبية من اجل مساعدتهم لضمان تموينهم بشكل منتظم من المادة الأولية مؤكدا أن “هدفنا على المدى القصير يتمثل في بلوغ الاكتفاء الذاتي في مجال الأقنعة الطبية”، مضيفا انه يجري التفكير كذلك في تصدير منتجات أخرى على غرار القفازات و الكواشف السريعة و المحاليل المطهرة التي ينتجها حاليا 40 مصنع جزائري.

الوزير المنتدب المكلف بالصناعات الصيدلانية والذي يبدو أنه أنهى ورقة طريق القطاع والمحاور الكبرى، أعلن عن التحضير لأربعة مراسيم تسمح بوضع سياسة جديدة في مجال الصناعة الصيدلانية عبر تشجيع المنتجين المحليين وتتعلق بتسجيل الأدوية و مطابقتها، دفاتير الشروط المتعلقة بالاستيراد و الانتاج الوطني وكذا تحديد المؤسسة الصيدلانية و الأدوية الأساسية، كما وعد بن باحمد بتحرير طلبات التسجيل الضرورية للشروع في انتاج الدواء في الجزائر وتحرير الملفات المجمدة بهدف رفع حصة المنتجات المحلية إلى 70 % في السوق الوطنية للأدوية المقدرة حاليا بـ 4 مليار دولار، مقابل 50 % حاليا.

فـــــــريـــــدة . ح

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *